Lblad

أنشر معنا : 87 90 17 74 06

أنشر معنا : 87 90 17 74 06

أخبار

إصابات كورونا عالميا تتجاوز الـ1.5 مليون.. هذه أحدث التطورات

إصابات كورونا عالميا تتجاوز الـ1.5 مليون.. هذه أحدث التطورات

تجاوز عدد المصابين المسجلين عالميا بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، صباح الخميس، المليون ونصف المليون، تماثل أكثر من 330 ألفا منهم للشفاء، فيما توفي أكثر من 88 ألفا.

 

وتتصدر الولايات المتحدة من حيث عدد الإصابات، بواقع 435 ألفا و160 حالة، حتى الساعة الـ07:00 بتوقيت غرينتش، كما أنها تصدرت ابتداء من مساء الأربعاء من حيث عدد الوفيات أيضا، وبلغ عددهم حتى صباح الخميس 14 ألفا و797 مصابا، فيما تماثل للشفاء 22 ألفا و891.

 

ورغم ذلك، فقد بشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في إيجازه الصحفي اليومي، مساء الأربعاء، بقرب السيطرة على الوباء، وأثنى على جهود مكافحته، واعتبر أن الإجراءات التي اتخذتها إدارته “غير مسبوقة” لطرح علاج لفيروس كورونا المستجد بأسرع وقت.

 

لكن حاكم نيويورك، أندريو كوومو، قال في مؤتمر صحفي الأربعاء إن عدد الوفيات الحقيقي قد يكون الأكبر مما تم تسجيله، نظرا لوجود وفيات عديدة في المنازل.

 

وباتت إسبانيا في المرتبة الثانية من حيث الوفيات، وبلغ عددها 14 ألفا و792 حالة صباح الخميس، من أصل 148 ألفا و220 إصابة، وهو العدد الأكبر عالميا أيضا بعد الولايات المتحدة.

 

وحلت البلاد ثانية أيضا بعدد المتعافين، بعد الصين، إذ سجلت تماثل 48 ألفا و21 مصابا للشفاء.

 

ولا تزال إيطاليا أكثر دولة سجلت وفيات لمصابين بكورونا، بواقع 17 ألفا و669، لكن وتيرة تسجيل إصابات جديدة يوميا تواصل التراجع، إذ بلغت 542 الأربعاء، مقارنة بنحو ألف قبل عشرة أيام.

 

وبلغ إجمالي عدد من سجلت إصابتهم بالفيروس في البلاد حتى مساء الأربعاء 139 ألفا و422، تعافى منهم 26 ألفا و491 شخصا.

 

وفاتان في الصين

 

أعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين، الخميس، أن البر الرئيسي للبلاد سجل الأربعاء حالتي وفاة، و63 إصابة جديدة بفيروس كورونا، معظمها وافدة.

ورصدت حالتا الوفاة في ووهان، بؤرة المرض الأولى، لكن المنطقة لم تسجل أي إصابات جديدة خلال اليوم الماضي.

وأوضحت اللجنة أن 61 من الإصابات الجديدة لحالات وافدة من الخارج، مضيفة أن إجمالي الإصابات الوافدة بلغ 1103 حالات، لا تزال 729 منها تتلقى العلاج.

ووصلت حصيلة الحالات المصابة المسجلة في البر الرئيسي الصيني حتى الأربعاء إلى 81 ألفا و802، توفي ثلاثة آلاف و333 منهم فيما تماثل للشفاء 77 ألفا و279.

إسرائيل تستنجد بالصين

سجلت حكومة الاحتلال ست وفيات جديدة صباح الخميس، لترتفع الحصيلة إلى 79 وفاة، من أصل تسعة آلاف و755 إصابة بفيروس كورونا.

ووسط أزمة متزايدة، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية أنها وقعت صفقة بقيمة 90 مليون شيكل (25.7 مليون دولار) مع شركة “BGI” الصينية لشراء معدات تتيح القيام بعشرة آلاف اختبار لوباء كورونا يوميا، موضحة أنه “سيتم توزيع هذه المعدات الجديدة على ستة مختبرات مختلفة في إسرائيل الأسابيع المقبلة”.

بدورها أكدت الشركة الصينية، عبر موقعها الإلكتروني، أن “الاختبارات تستخدم على نطاق واسع في الصين، ويتم توزيعها في أكثر من 50 دولة، وتوفر نتائج الاختبار بعد ثلاث ساعات من إجرائها”.

وذكر الموقع أن “هذه المعدات تأتي مع إمدادات من الكواشف (المواد المستخدمة في التحاليل الكيميائية اللازمة للفحوصات) التي استنفدت من المختبرات الإسرائيلية في الأيام الأخيرة، ما يحد من عدد الاختبارات التي يمكن لإسرائيل إجراؤها حتى الآن”.

وصباح الخميس، رفع حظر التجوال الكلي الذي فرض عشية “عيد الفصح” اليهودي، خشية تفشي وباء كورونا، حيث “حظر بموجبه الخروج من المنازل حتى لشراء المواد الغذائية”، بحسب قناة “كان” الرسمية.

ورغم ذلك فإنه “لا يسمح حتى الساعة السادسة من صباح الجمعة الخروج من تجمعات سكانية إلى أخرى” بحسب القناة.

وذكرت أن “هذه القيود لا تسري على الأماكن التي لا تقطنها أغلبية يهودية”، منوهة إلى أن الجمهور الإسرائيلي “ملزم من صباح يوم الأحد القادم، بارتداء أقنعة واقية في الحيز العام”.

 

ألمانيا

أظهرت بيانات من معهد “روبرت كوخ” للأمراض المعدية أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع بواقع أربعة آلاف و497 في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة ليصل إلى 108 آلاف و202 حالة ليرتفع لليوم الثالث على التوالي بعد انخفاض استمر أربعة أيام.

وارتفع عدد الوفيات المسجل بواقع 246 ليصل إلى 2107 حالات.

 

 

وتسجل دول مختلفة حول العالم أعدادا متزايدة للإصابات والوفيات، إذ سجلت المكسيك 396 إصابة جديدة، الأربعاء ليصل العدد الإجمالي إلى 3181 مصابا، توفي 174 منهم.

 

وأعلنت السلطات الأسترالية، الخميس، ارتفاع عدد الوفيات إلى 51، بعد تسجيل وفاة واحدة خلال الساعات الـ24 الماضية.

وبحسب معطيات وزارة الصحة في ولاية جنوب أستراليا، فإن عدد الإصابات بفيروس كورونا بلغ ستة آلاف و52.

 

أما في كندا، فقد بلغ عدد الوفيات جراء الإصابة 476، بعد تسجيل 169 حالة، خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، بحسب بيان صادر عن وزارة الصحة الفيدرالية الكندية، الأربعاء.

ووفق البيان فلقد سجلت الوفيات مطلع الأسبوع الجاري 307 حالات، قبل أن ترتفع إلى 476 خلال الأيام الثلاثة الماضية، فيما بلغت الإصابات المؤكدة بالفيروس 19 ألفا و291 إصابة بعد تسجيل 3 آلاف و779 إصابة خلال الفترة نفسها.